فوائد البرتقال لمعالجة أكثر الأمراض خطورة

فوائد البرتقال لمعالجة أكثر الأمراض خطورة

 فوائد البرتقال


البُرتُقال هو نوع من أنواع الحمضيات تنتجه شجرة البرتقال وهو مصدر ممتاز لفيتامين سي ويساعد فيتامين (سي) في البرتقال على امتصاص الكالسيوم في الجسم، كما يحتوي أيضًا على فيتامين أ كما أنه مصدر للصوديوم،البوتاسيوم، المغنيسيوم، النحاس، الكبريت و‌الكلورين. ويعد من الأطعمة التي تشكل القلويات حيث يخلف وراءه المادة القلوية في الأنسجة وبعدها يتم استغلاله وهذا ما يدفع إلى تحسين مقاومة الجسم ورفعها.



فوائد البرتقال العلاجية 

•يساعد البرتقال على تقوية الجهاز المناعي، فهو يحتوي على نسبة هائلة من الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم.

•يحافظ على صحة الخلايا بالجلد، فهو يحتوي على نسبة كبيرة من المواد المضادة للأكسدة المفيدة في الحفاظ على صحة الخلايا والأنسجة المكونة للجلد.

•يعمل البرتقال على الحفاظ على صحة القلب من الجلطات والنوبات القلبية المفاجئة.

•يعمل على الوقاية من تصلب الشرايين، كما يعمل على تنقية الأوعية الدموية.

•يساعد على التخلص من السموم المتراكمة في الجسم.

•يساعد على التحكم في مستوى الهرمونات المسؤولة عن الإباضة، ويعمل على التأخير من علامات الشيخوخة المبكرة، والتأخير من سن اليأس، لاحتوائه على الكالسيوم والبوتاسيوم بنسبة كبيرة.

•يعالج الربو، ويعمل على علاج التهابات القصبات الحادة.

يخفف من أعراض الإنفلونزا.

•يعمل على التئام الجروح سريعاً، ويساعد على تجديد الخلايا.

•يقوي عضلة القلب، ويعمل على تنظيم الدورة الدموية، وتفتيت حصوات الكلى.

•يساعد الزيت المستخرج من البرتقال على التخلص من قشرة الرأس والقضاء على مشكلة تساقط الشعر.

•يعمل على منح الشعر المزيد من اللمعان، كما أنه يعمل على تطويل الشعر، ويقلل من نسبة إفراز العرق داخل بصيلة الشعر.

•يساعد في الحفاظ على نظافة الشعر، و رطوبته.

•قشر البرتقال يعمل على الحماية من مخاطر الإصابة بالأمراض السرطانية، مثل كل من سرطان الجلد، وسرطان الرئة، وسرطان الثدي، وسرطان المعدة، وسرطان القولون.

•يقلل من خطورة الإصابة بسرطان الكبد، بسبب احتواء البرتقال على نسبة كبيرة من مركبات الكروتينات المضادة للأكسدة.

•يحتوي قشر البرتقال على نسبة كبيرة من الفلافونيدات متعددة الميثوكسي، مركب الليمونين والمفيدة في الحماية من نمو الجذور الحرة وبالتالي الوقاية من السرطان.

•يعمل قشر البرتقال على الخفض من مستوى الكوليسترول الضار في الدم، بسبب احتوائه على الألياف القابلة للذوبان بنسبة كبيرة، واحتوائه على مركبات الفلافونويد المفيدة في التقليل من نسبة الكولسترول منخفض الكثافة الضار في الدم.

•يساعد قشر البرتقال على التعزيز من صحة الأوعية الدموية والحماية من تصلب الشرايين، والحماية من الأمراض القلبية.

•يعمل على التعزيز من امتصاص الحديد في الأمعاء، لاحتوائه على نسبة كبيرة من فيتامين ج.

•يعمل على الحماية من الإصابة بالإمساك، بسبب الألياف الغذائية التي تعمل على التسهيل من أداء الأمعاء، وتعمل على التحسين من الجهاز الهضمي.

شارك الموضوع