فوائد وأضرار عشبة الشيبة

 فوائد وأضرار عشبة الشيبة 


 تعتبرعشبةالشيبة نوعًا من أنواع النباتات الخضراء التي تعتبر من الأنواع المعمرة، ويعود أصلها إلى الفصائل المركبة أو الفصيلة النجمية، وهي صيرة حيث يتم نموها على شجيرات قصيرة يصل طولها بين 60 إلى 120 سنتيميرًا، وهناك الكثير من الأبحاث التي أثبتت فاعلية تلك النتبة.













أهم الفوائد  عشبة  الشيبة 

تحتوي عشبة الشيبة على مواد كيميائية تتمتع بخواص علاجية لكثير من الأمراض، إليكِ تفصيل ذلك:


1-تسكين الألم وتخفيف الالتهاب

 إذا كنتِ تعانين من التهاب المفاصل الروماتيزمي فقد تساعدك الكريمات المصنعة من عشبة الشيبة على تخفيف الألم وتحسين الحركة في موضع الاستخدام، لاحتوائها على مواد مضادة ، وهذا ما أثبتته إحدى التجارب العلمية التي أجريت على 90 مريضًا.


2-علاج الطفيليات

 استخدمت العشبة منذ عهد القدماء المصريين في علاج الطفيليات الموجودة بالجهاز الهضمي، وتشير التجارب الحديثة إلى قدرتها على مقاومة الديدان الشريطية وأنواع أخرى من الطفيليات.


3-مقاومة السرطان والأمراض المناعية

 تحتوي عشبة الشيبة على مادة "الكامازولين" المضادة للأكسدة، ما قد يساعد جسمك على مقاومة السرطان وأمراض القلب والألزهايمر.


4-تخفيف أعراض مرض كرون

 تحتوي الشيبة على مادة "الأرتيميسينين" المقاومة للالتهابات، فتقاوم التهاب الجهاز الهضمي الذي يسببه مرض كرون، لذا إذا كنتِ تعانين من هذا المرض فقد تكون عشبة الشيبة أحد خياراتك الفريدة.


5-تحسين أعراض مرض اعتلال الكلى المناعي

 إذ تشير بعض الدراسات الطبية الحديثة إلى أن تناول العشبة لمدة ستة أشهر، ينتج عنه انخفاض ضغط الدم ومستوى البروتين في البول لمن يعانون من هذا المرض.


6-تحسين الهضم

 تشير الدراسات الطبية إلى قدرة عشبة الشيبة على فتح الشهية، وإفراز كميات أكبر من اللعاب، وتحسين حركة الجهاز الهضمي، وتقليل الانتفاخ والغازات

أضرار عشبه الشيبة 


بالرغم من فوائد عشبة الشيبة العديدة إلا أن استخدامها في بعض الحالات الصحية من الممكن أن ينتج عنه بعض الأضرار والاثار الجانبية، مثل:


1-يمنع المرأة الحامل من استخدام عشبة الشيبة، وذلك لأنها من الممكن أن تتسبب بحدوث إلاجهاض في بعض الحالات.


2-ينصح الأم المرضعة والأطفال من تجنب تناول أو استخدام هذه العشبة عادةً، وذلك بسبب نقص معلومات السلامة الخاصة بهذه النبتة.


3-ينصح مرضى الصرع (Epilepsy) تجنب عشبة الشيبة؛ لأنها تتسبب الإصابة ببعض النوبات، كما قد تقلل من فعالية الأدوية المضادة المستخدمة في علاج هذه النوبات.

شارك الموضوع