أهم الفوائد عشبة القطف للأورام

 أهم الفوائد  عشبة  القطف للأورام 

عشبة القطف هي عشبة تنتمي إلى الفصيلة الزربيحية، وهي من الأعشاب التي تنمو في الربيع وتمتاز بلونها الأصفر أو الأحمر الداكن، وتشبه السبانخ في طعمها ورائحتها مميزة، وتسمى بعدة مسميات مثل بقل الروم أو البقل الذهبي أو السبانخ الحجازي، .








تكمن أهمية هذه العشبة في استخدامها في الطب البديل أي ضمن الأعشاب الطبية التي تستخدم في علاج العديد من الأمراض، ولكن ما صحة استخدام عشبة القطف للأورام؟


استخدام عشبة القطف للأورام


لا تزال المعلومات قليلة جدًا وغير دقيقة حول الدور العلاجي لعشبة القطف للأورام، حيث أن الدراسات الحالية بخصوصها تهدف إلى تقييم وتوثيق مدى استخدام النباتات الطبية شعبيًا على المصابين بالأورام، ومن ضمنها الاتيى:


1-أجريت دارسة علمية لتقييم دور عشبة القطف للأورام عند بعض الأشخاص الذين يعانون من مرض سرطان الثدي، وتم الإبلاغ من خلال هذه الدراسة عن ملاحظة تأثير لها في تثبيط نمو الخلايا السرطانية في الثدي، ولا بد من التنويه إلى أن عشبة القطف كانت تستخدم في العلاج منفردة دون خلطها مع أي نوع اخر من النباتات، أو الأعشاب، أو غير ذلك، والجزء الذي كان يستخدم في العلاج من هذه العشبة هو حبوبها.


2-أجريت دارسة علميةأخرى لتركز بشكل كبير على نشاط المستخلص الإيثانولي لعشبة القطف المضاد ضد الأورام السرطانية، كما أشارت نتائج هذه الدراسة إلى أن لهذا المستخلص تأثير مضاد لتكاثر الخلايا السرطانية، أي يعمل على منع نموها.


فوائد  أخري عشبة  القطف


1-علاج حالات نقص فيتامين أ وذلك من خلال طحين بذور عشبة القطف.


2- مدر البول.


3-إمكانية استخدامها كمحفز للتقيء.


4-استخدامها كعلاج شعبي لأمراض الرئة.


5-مساهمة المزيج المكون من هذه العشبة والنبيذ في علاج اليرقان الأصفر.


6-استخدامها في بعض الأحيان لعلاج مرض النقرس الذي يعاني منه العديد من الأفراد.


7-المساعدة في علاج أمراض الجساوة (Indurations) وهو مصطلح يستخدم لوصف تصلب جزء من الجسم.


8-المساهمة في علاج الأورام وخاصة منطقة الحلق.

أضرار  عشبة  القطف


1-حدوث بعض التشنجات للمعدة.


2-استهلاك عشبه القطف لا يسبب أي أذي لجسم الإنسان، ولكن عندما يتم تسميدها بالأسمدة الغير طبيعية يسبب ذلك في ان تصبح مادة التترات أكثر تركيزاً، وهذه المادة تتواجد  في الأوراق.


3-بذور عشبة القطف تعتبر سامة لاحتوائها على مادة الصابونين، ولكن امتصاص تلك المادة قليل وخاصة عندما لا تُستهلك.


4-عشبة القطف تحتوى على نسبة عالية من مادة ( الأوكالسيت) وهذه المادة تتواجد في نبات السبانخ، لذلك يجب للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلي وخاصة الذين تتكون عندهم حصى الكلى، وهذه المادة تتكون من اتحاد عنصر الكالسيوم مع الأوكاساليت ويؤدي ذلك إلى ترسبه في الكلي.

شارك الموضوع