تعرف على علاج الدوالي بالأعشاب الطبيعية

تعرف على علاج الدوالي بالأعشاب الطبيعية

 تعرف على علاج الدوالي بالأعشاب  الطبيعية

الدوالي هو وضع تكون فيه الأوردة متقرّنة ومتوسعة، من الممكن أن تظهر الدوالي في جميع الأوردة في الجسم، لكنها تصيب أوردة الساقين في الغالب؛ وذلك لأن المشي والوقوف الطويل يزيدان الضغط على أوردة الجزء السفلي من الجسم.











أعراض الدوالي


من أعراض الدوالي أوردة تبدو ملتوية ومتورمة كأنما هي حبال على الساقين، في الغالب الدوالي لا تُسبب ألمًا على الإطلاق، من أعراض الدوالي الآتي:


1-أوردة باللون الأزرق أو الأرجواني.


2-أوردة تبدو ملتوية ومتورمة، كأنما هي حبال على الساقين.


قد تظهر الدوالي في أماكن مختلفة من الساقين من الفخذ وحتى الكاحل ومع ظهور علامات وأعراض مؤلمة، فقد تشمل الآتي:


3-الشعور بألم أو ثقل في الساقين.


4-حَرْق، وخفقان، وتشنج العضلات، وتورم في أسفل الساقين.


5-ازدياد الألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة.


6-الحكة حول وريد واحد أو أكثر.


7-تقرّحات في الجلد بالقرب من الكاحل، يمكن أن ترمز إلى وجود مرض خطير في الأوعية الدموية يستدعي علاجًا طبيًا.


عروق العنكبوت هي حالة مشابهة للدوالي ولكنها أصغر حيث تكون أقرب إلى الجلد، وعادةً ما تكون حمراء أو زرقاء، وتظهر على الساقين عادةً لكنها قد تظهر أيضًا على الوجه، وهي تظهر بأحجام مختلفة لدى أشخاص مختلفين وغالبًا ما تبدو مثل بيت العنكبوت.



أسباب الدوالي الشائعة


تشمل ما يأتي:


1. العمر


كلما تقدم الإنسان في السنّ تفقد الأوردة من ليونتها مما يجعلها تتمدد، وقد تصبح الصمامات في الأوردة أضعف مما يتيح للدم الذي ينبغي أن يتدفق إلى القلب أن يرجع إلى الوراء، وهكذا يتجمع الدم في الأوردة مما يؤدى إلى اتساعها فتتكون الدوالي.


تظهر الدوالي بلون أزرق؛ لأنها تحتوي على دم يفتقر إلى الأكسجين. 


2. الحمل


تتكون الدوالي لدى بعض النساء الحوامل، إذ إن الحمل يزيد من حجم الدم في الجسم لكنه يقلل تدفّقه من الساقين إلى الحوض، يهدف هذا التغيير في الدورة الدموية إلى دعم الجنين لكنه قد يسبب مع ذلك عَرَضًا جانبيًا مؤسفًا يتمثل في اتساع أوردة الساقين.


قد تظهر الدوالي للمرة الأولى أو قد تزداد سوءًا في وقت متأخر من الحمل عندما يشكل الرحم ضغطًا أكبر على الأوردة في الساقين، كما قد تلعب التغيرات الهرمونية الحاصلة خلال الحمل دورًا في ذلك. 


الدوالي التي تظهر أثناء الحمل تتحسن عادةً دونما حاجة لأي علاج طبي في غضون ثلاثة أشهر بعد الولادة.



أفضل علاج لدوالى بالأعشاب والطب البديل 


1-عشبة بندق الساحرة 


وهذه من الأعشاب الفعالة المفيدة في علاج الدوالي كما أنها تحافظ على قوة وصحة الأوعية الدموية، فهي تعد كعلاج طبيعي لمشكلة الدولي، حيث أنها غنيو بحمض الغال ةعدد من الزيوت الأساسية مما يجعلها تعمل على قبض الأوعية والحد من مشكلة تورم الأوردة وآلامها، فكل ما هو مطلوب أن يتم وضع منشفة مبللة جيداً بهذه العشبة على المكان المصاب، وتكرار هذه الوصفة ثلاث مرات يوميا حتى شهرين.


من الممكن إستعمال الزيت المقطر من تلك العشبة، حيث يتم إضافة عشرين قطرة منها إلى دلو ماء دافئ ويتم نقع القدمين فيها ربع ساعة وتركها لتجف، وتُكرر هذه الوصفة مرة يوميا لمدة شهرين.


2-زيت بذور العنب 


لزيت بذور العنب خصائصه القوية المضادة للإلتهابات، الأمر الذي يجعله من العلاجات الرائعة لمشكلة الدولي، ففي حال تدليك الدوالي بزيت بذور العنب فإنه يعزز ويحسن من الدورة الدموية ويساعد على تقوية شعيرات الأوعية الدموية التي تعرضت للضرر، حيث يتم إحضار ثلاث ملاعق صغيرة من زيت بذور العنب وزيت الجوجوبا مضاف لهم ثمان قطرات زيت نعناع وإضافة قطرات من المسك أو الليمون، يتم مزج المكونات معاً بشكل جيد ثم تدليك الكاحلين والساقين أو تدليك المكان المصاب.


3-الثوم


ويعتبر من الأعشاب الفعالة لعلاج هذه المشكلة، حيث أنه يخفف من الإلتهابات، ويحسن من الأوعية الدموية، ويساعد على التخلص من السموم التي توجد بالأوعية الدموية.


4-عشبة الآذريون 


أو كما تعرف بزهرة القطيفة، هذه الزهرة أحد العلاجات الطبيعية المفيدة للبشرة، كما أنها تفيد في علاج دوالي الأوردة، فيتم عمل كمادات ساخنة ووضع بعض من بتلاث زهرة الآذريون في الماء الساخن، ثم يتم وضعها على المكان المصاب، هذه الكمادات تساعد على تخفيف الإلتهابات والألام التي تنتج عن دوالي الأوردة.


5-بذور كستناء الحصان 


هذه البذور ها خصائصها المضادة للتورمات وللإلتهابات، حيث أنها تقلل من ظهور مشكلة الدوالي، بخاصة أن مستخلص هذه البذور يحتوي على الإيسكين هذا المركب يساعد على تحسين المرونة للأوردة، الأمر الذي يساعد على منع الإفراج عن الإنزيمات التي تسبب ضرر وتلف بجدران الشعيرات الدموية، فيمكن إستعمال هلام بذور كستناء الحصان ودهن المكان المصاب بها مرتين كل يوم للتخفيف من الألم ومن التورم، مع مراعاة تجنب إستخدام الكستناء الخام وذلك لأنه يحتوي على مادة الإسكولين التي تعتبر سامة.


6-أورق أشجار العنب 


تتميز هذه الأوراق بأنها غنية بمركبات الفلافونويد الضرورية لقوة وصحة الأوردة، فهي ذات خصائص مضادة للإلتهابات والأكسدة مما جعلها حل فعال للدوالي، حيث يتم غلي مقدرار أربع كئوس من الماء ثم إضافة حفنة من أوراق العنب وتركهم لمدة ربع ساعة، ثم تُترك لتبرد، بعدها يتم صبها في الدلو ونقع القدمين بها مدة خمس دقائق، ثم يتم نقع القدمين بدلو أخر موجود به ماء بارد مدة عشر ثواني فقط، هذه العملية يتم تكرارها أكثر من مرة، وحين الإنتهاء يتم تدليك الساقين بكمية من زيت الخروع مع ضرورة الحفاظ على بقاء الساقين مرتفعة لبعض الوقت.


7-الزنجبيل


ففي حال تناول الزنجبيل مع البصل والثوم وإضافة كمية من الشطة كل يوم فإن هذا يساعد على إزالة الترسبات التي توجد بجدران الأوعية الدموية وتمنعها من الحدوث.

شارك الموضوع