علاج سرطان القولون .. الأعراض .. الأسباب .. علاج سرطان القولون بالأعشاب الطبيعية

علاج سرطان القولون .. الأعراض .. الأسباب .. علاج سرطان القولون بالأعشاب الطبيعية

الكثير من الأشخاص يتساءلون على ما هي علاج سرطان القولون بالأعشاب، لذا خلال هذا المقال المقدم من موقع برفسور الأعشاب الطبية، سنتحدث على العلاجات الطبية لعلاج سرطان القولون، لذلك ياعزيزي القارئ تابع معنا قراءة هذا الموضوع. 

أعراض سرطان القولون

معظم الأشخاص الذين يصابون بمرض سرطان القولون لا تظهر لديهم أية أعراض في المراحل المبكرة من المرض، وحين تبدأ أعراض سرطان القولون بالظهور فإنها تختلف من حالة إلى أخرى وتكون مرتبطة بحجم الورم السرطاني وموقعه في داخل القولون.

قد تشمل أعراض سرطان القولون والعلامات الأولية ما يأتي:

  1. تغييرات في نشاط الأمعاء الطبيعي والاعتيادي، والتي تتجلى في الإسهال أو الإمساك أو تغيرات في منظر البراز ووتيرة التبرّز، تستمر لفترة تزيد عن أسبوعين.
  2. نَزْف من فتحة الشرج أو ظهور دم في البراز.
  3. ضيق في منطقة البطن، يتجلى في مغص وانتفاخات غازية وأوجاع.
  4. تبرّز مصحوب بأوجاع في البطن.
  5. شعور بأن التبرّز لم يفرغ ما في الأمعاء تمامًا.
  6. التعب، أو الضعف.
  7. هبوط غير مبرر في الوزن.

إن وجود دم في البراز يمكن أن يشير إلى وجود ورم سرطاني، لكنه يمكن أن يشير أيضًا إلى مجموعة متنوعة من المشكلات الصحية الأخرى، إذا كان لون الدم أحمر شاحبًا يمكن رؤيته على ورق التواليت فالأرجح أن مصدره هو البواسير أو ربما شق شرجي.

كما أن بعض أنواع الأطعمة مثل الشَّمَنْدَر أو عرق السوس الأحمر قد يجعلوا لون البراز أحمر، أما الأدوية والمكملات التي تحتوي على الحديد وبعض أنواع الأدوية المستعملة لمعالجة الإسهال فمن الممكن أن تحوّل لون البراز إلى أسود، لكن هذا لا يدل على وجود أعراض سرطان القولون.

بالرغم من كل ما ذُكر يُنصح بشدة بفحص أية علامة تدل على نزف في البراز بصورة شاملة ودقيقة بواسطة الطبيب المعالج؛ لأن وجود دم في البراز يمكن أن يشير في بعض الأحيان إلى مرض أكثر خطورة

أسباب سرطان القولون

لا يزال السبب الرئيسي خلف الإصابة بسرطان القولون والمستقيم غير معروف، وعادة ما يبدأ سرطان القولون من أحد أنواع السلائل في القولون، وهي زوائد لحمية أو أورام حميدة تتحول لأورام سرطانية بعد تعرضها لسلسلة من الطفرات في الحمض النووي، وتعد السلائل الورمية الغدية أكثر أنواع السلائل المعرضة للتحول لسرطان القولون.

أنواع سرطان القولون

هناك نوعين رئيسين لسرطان القولون، لذا خلال هذه الفقرة القادمة، سنتمكن من معرفة أهم أنواع سرطان القولون، وتشمل الآتي:

1.سرطان القولون الأولي 

وهو السرطان الذي يبدأ في أحد أنواع الخلايا المكونة لأنسجة القولون المختلفة، ويسمى السرطان في هذه الحالة تبعاً لنوع الخلايا التي نشأ منها ويعد سرطان الخلايا الغدية (بالإنجليزية: Adenocarcinoma) الذي ينشأ من الغشاء المخاطي الذي يبطن القولون أكثر أنواع سرطان القولون الأولية شيوعاً، ويمكن أن تنتشر سرطانات القولون المختلفة إلى أعضاء الجسم .

2.سرطان القولون الثانوي

 يعرف سرطان القولون الثانوي بالسرطان النقيلي أو المنتشر، وهي السرطانات التي تنتشر للقولون من أعضاء أخرى، ويسمى السرطان في هذه الحالة وفقاً للعضو الذي انتشر منه إلى القولون على سبيل المثال سرطان الكبد المنتشر للقولون، وتصل الخلايا السرطانية للقولون إما من خلال الجهاز الليمفاوي، أو مباشرة عن طريق الدم.

علاج سرطان القولون بالأعشاب 

يعتبر سرطان القولون سبباً رئيسياً من أسباب الوفيات، ويرتبط بتناول أطعمة عالية الدهون وقليلة الألياف وتدخين السجائر و الوراثة. لذلك خلال هذه الفقرة سنتعرف على علاج سرطان القولون بالاعشاب، لذا تابع معنا هذه الفقرة.

ويمكن للتداوي بالوسائل الطبيعية كالأعشاب أن يقتل الخلايا السرطانية . ومن أهم 5 أعشاب تقاوم سرطان القولون:

1. الكركم

 أثبتت التجارب السريرية أن استخدام الكركم فعال في علاج سرطان القولون كما أنه يوقف نمو وتكاثر الخلايا السرطانية و هو أحد مضادات الأكسدة القوية.

2. الثوم

 يساعد الثوم على وقف نمو الخلايا السرطانية بطريقة فعالة. بسبب وجود مادة كيميائية طبيعية تدعى الأليسين.

3. الزنجبيل 

 لديه القدرة على إبطاء انتشار السرطان في القولون و أنسجة الجسم المحيطة به

4. بذور الكتان 

وهي مصدر جيد من أوميغا 3 المكافحة للسرطان. إن الاستخدام المنتظم يساعد على التقليل من نمو الورم في القولون عن طريق قتل الخلايا السرطانية. لذلك ينصح بتناول ملعقتين صغيرتين من بذور الكتان يومياً.

5. المريمية

 يبطئ شرب منقوع المريمية تكاثر ونمو الخلايا السرطانية. ويرجع ذلك إلى وجود الزيوت الأساسية في هذه العشبة.


الى هنا نكون قد وصلنا الى نهاية هذا المقال، والتي من خلاله تعرفنا عن اسباب سرطان القولون، وماهي الأعراض، وعلاج سرطان القولون بالأعشاب، من موقع " برفسور الاعشاب الطبية " لنشر المعلومات الصحية والطبية. 

شارك الموضوع